" اكزومارس " المحطة الروسية الأوروبية تنطلق إلى المريخ

انطلقت يوم الاثنين الماضي مهمة "اكزوماس 2016" إلى كوكب المريخ من قاعدة "بايكونور" بهدف تحليل مكونات الغلاف الجوي للكوكب الأحمر، و ستستغرق الرحلة الفضائية 7 أشهر . تندرج هذه المهمة ضمن اتفاقية شراكة بين الوكالة الفضائية الروسية و الوكالة الفضائية الأوروبية بهدف إستكشاف مشترك لكوكب المريخ.

  1. 1

    مهمة إستكشاف لوجود الحياة على كوكب المريخ

    تهدف مهمة " اكزومارس " إلى استكشاف الغلاف الجوي للمريخ و رصد آثار الغازات الموجودة به خصوصا غاز الميثان الذي يرجح العلماء أنه ربما نشأ عن كائنات مجهرية دقيقة كانت موجودة قبلا و انقرضت أو أنها لا تزال حية أو أنه نشأ بسبب ظاهرة جيولوجية. و ستتم المهمة في مرحلتين:

  2. 2

    المرحلة الأولى: دراسة الغلاف الغازي في المريخ

    تقضي هذه المرحلة بدراسة الغلاف الغازي لكوكب المريخ للتعرف على مصدر آثار غاز الميثان . كما سيتم استخدام المحطة كجهاز إرسال للإشارات التي ترسل من محطات أخرى عاملة على سطح المريخ إلى كوكب الأرض ، بما فيها المسبار الأمريكي العامل حاليا على سطح المريخ.

  3. 3

    المرحلة الثانية: إرسال كبسولة لقراءة الغلاف الجوي للمريخ

    تتضمن المرحلة الثانية من المهمة إرسال كبسولة صغيرة دورها أخذ قراءات للغلاف الجوي للمريخ خلال عملية النزول و هذه الكبسولة الصغيرة التي تحمل إسم "سكياباريلي" سيتم استعمالها لإختبار رادار النزول على سطح المريخ و كاميرات التوجيه التي سيتم إعتمادها خلال المهمة الثانية لسنة 2018.

عدل هذه القائمة

تستطيع تعديل هذه القائمة و عمل نسخة خاصة بك تشاركها مع أصدقائك عبر فيسبوك و تويتر

عدل هذه القائمة

قد تعجبك القوائم التالية

دخول / تسجيل